جمعيات ونشطاء مساندون للتعدّدية الجنسيّة يندّدون بالمرشّح منير بعطور

متابعة – حقوق وحرّيات – مناهضة التطبيع

أصدر عدد من الجمعيات والمجموعات المنخرطة في الدفاع عن التعدّدية الجنسية والجندريّة، أو ما يُعرف بـ“مجتمع الميم” (الذي يشمل عادة: المثليّات، المثليّين، مزدوجي الميل الجنسي والمتحوّلين جنسيًا (إل جي بي تي) وداعميهم)، عريضة مشتركة عبّروا فيها عن ادانتهم لترشيح منبير بعطور، رئيس جمعية “شمس”، نفسه كمرشّح للانتخابات الرئاسية القادمة. اذ اعتبروا أنّ هذا الترشّح، الذي يحظى بتغطية ملفتة للانتباه من وسائل الاعلام الغربية، لا ينفع قضيّة أصحاب الخيارات الجنسية المختلفة، بل يناقض مبادئهم ويضرّ بقضيّتهم.

وعدّد هؤلاء الناشطون/الناشطات في “المجتمع الكويري” مآخذهم على المرشّح المذكور، والتي تترواح من اعتدائه على بعض القصّر إلى التطبيع مع الكيان الصهيوني.

ويُذكر في هذا الصدد أنّ بوعطور ظهر مؤخرا في برنامج على القناة الصهيونية i 24 news. وقد وصفته مقدّمة البرنامج كـ”مدافع عن اسرائيل” وعن “التطبيع الشامل” معها. وجدير بالذكر أنّ موقف بوعطور المدافع عن التطبيع معروف منذ سنتين على الأقلّ. وهو ما أكّده مؤخّرًا باحتفائه على صفحته الرسمية بتغطية القناة الصهيونية لترشّحه المثير للجدل، عبر نشره رابطًا للبرنامج صدّره بصورة العلم الصهيوني.

بوعطور محتفيا على صفحته بظهوره على القناة الصهيونية ومصدّرًا منشوره بعلم دولة العدوّ.

أدناه نصّ العريضة المفتوحة للعموم ليوقّعوا عليها:

عريضة إدانة ترشّح منير بعطور للرئاسة


“نحن، النشطاء والمنظّمات الموقّعون أسفله، نودّ عبر هذه العريضة، إعلامكنّ/كم أنّنا لا نساند مطلقا ترشّح السّيد منير بعطور للانتخابات الرّئاسيّة التّونسيّة لسنة 2019.

فضلا عن ذلك، نؤكّد على أنّ السّيد بعطور لا يمثّل بأيّ حال من الأحوال المجتمع الكويري ولا حركتنا في تونس. كما أنّنا نعتبر أنّ السيّد بعطور لا يُشكّل فقط تهديدا لمجتمعنا، بل يمثّل خطرا عليه وذلك للأسباب التّالية:


– تقديم عديد الشّكاوي إلى منظمات مختلفة من قبل أشخاص قام المدعو منير بعطور بالاعتداء عليهم جنسيّا (من بينهم قصّر) مستغلّا وضعهم الهشّ. 


– “استراتيجية اشهار الميولات الجنسية” التي لا تحترم الحياة الخاصّة للأفراد والتي تعرّضهم إلى مخاطر جمّة. 
وإذ ندين بشكل حاسم الخطاب المعادي للمجتمع الكويري، فإنّنا لا ندعو أبدا إلى اعتماد أساليب الاشهار القسري، كوسيلة للنّضال من أجل قضايا المجتمع الكويري.


– ارتكاب جمعيّة شمس، والتي يرأسها السّيد بعطور، انتهاكات متعدّدة للحياة الخاصّة عبر نشر معلومات خصوصيّة وشخصيّة لأفراد من المجتمع الكويري دون رضاهم، وذلك بُغيَة الحصول على سبق إعلاميّ دون مراعاة المخاطر التي تعترض هؤلاء الأشخاص.


– التّطبيع مع الكيان الصّهيوني، وهو شأن مخالف تمام لأخلاقيّاتنا وقيمنا.

إنّنا ندرك تماما الأهميّة التي يمثّلها ترشّح شخص ينتمي إلى المجتمع الكويري للانتخابات الرّئاسيّة بالنّسبة إلى قضيّتنا، في بلد مازال يُجرِّم المثليّة. لكنّنا لن نساند أبدا شخصا على قاعدة ميوله الجنسيّ أو هويّته أو تعبيرته الجندريّة، دون أخذ ممارساته بعين الاعتبار.

وعليه، نرجو منكنّ/منكم إسناد مبادرتنا حتّى نضع حدّا لأكاذيبٍ تصنعها منظومةٌ إعلاميّة لا تتوارى عن تلميع صورة السّيد بعطور، ما يؤدّي إلى إلحاق الضّرر بالنّضال من أجل حقوق الأشخاص المنتمين إلى المجتمع الكويري. 
كما ندعو عضوات وأعضاء المنظّمات الكويريّة إلى عدم مساندة هذا الترشّح وحملات البروباغاندا الإعلاميّة الدّاعمة له.


ونرجو من الجميع إلى نشر هذه العريضة بكلّ حريّة والاتّصال بنا إذا احتجتنّ/احتجتم إلى ذلك.”

المنظّمات والمجموعات الموقّعة:


– شوف
– موجودين
– جمع “ترانس أوتكاست”
– ألواني
– موجة
– مجلّة ” ڤاي داي”
– هنّ
– جمع شمل
– جمعيّة النهوض بالحقّ في الاختلاف
– باي لهوام
– دون قيود

أعجبك عملنا؟ يمكنك دعمنا وتعزيز استقلاليّتنا !

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *