العدالة الجبائية: علاج وهمي ضد التقشف

فيما يخص الإجابة عن سؤال “منين نجيبو الفلوس؟”. القبول بمقولة أن العدالة الجبائية هي علاج للتقشف هو قبول بالقواعد التي فرضها الإصلاح الهيكلي منذ الثمانينات وهي أن الدولة تُدار مثلما تُدار شؤون المنزل: عمود المداخيل يسرة وعمود المصاريف يمنة وعلى المعادلة أن تكون متوازنة. وتصبح أولوية الأولويات في تسيير الأمور هي مراعاة “التوازنات الكبرى” وخصوصا منها الحد من العجز في الميزانية.

إقرأ المزيد

عندما يسخر المغرور من يده المشلولة: “تحبّوا طبعان الفلوس؟” أو سياسات الوَصْم الساذج في خدمة التقشّف

إن أردنا صورة مصغّرة عمّا يسمح به النظام الفكري المهيمن في مجال الإقتصاد، فإن تسعين ثانية من “الحوار” بين منجي الرحوي وثلاثة من الصحفيين والكرونيكورات في شمس فم كفيلة بذلك.

إقرأ المزيد